الرئيسية » اخبار فنية عربية » فنانات رفعوا شعار الجنس دون زواج داعين أن يكون هناك حرية دون أي عقود

فنانات رفعوا شعار الجنس دون زواج داعين أن يكون هناك حرية دون أي عقود

منى هلا وإيناس الدغيدي في المقدمة مايا دياب تدعو للعيش في بيت واحد فقط.. إليسا تقبل الإنجاب شرط اعتراف الأب وعمرو سلامة حل للتحرش

قوانين وشرائع دينية، عادات وتقاليد وأعراف كلها تشكل عملية الزواج في الشرق الأوسط خلال القرون الماضية، الدعوات إلى تغيير تلك القوانين ظلت أيضًا لعقود طويلة بعضها باح بها أصحابها وبعضها احتفظوا بآرائهم فقط.
جيل الألفية الجديدة لم يقتنع بأن هناك آراء يمكن كتمانها فانطلقوا يعبرون عن آرائهم فيما يتعلق بمسألة الزواج داعين أن يكون هناك حرية دون أي عقود.

1- مايا دياب

العيش بين الرجل والمرأة قبل الزواج “سوبر روعة” وتزيد من التفاهم بين الرجل والمرأة آخر الدعوات التي أطلقتها أكثر من مرة الفنانة اللبنانية مايا دياب تحت عنوان “المساكن”، وكان آخرها ما قالته ببرنامج مصارحة حرة على قناة النهار أمس الخميس من أن هذا الأمر يجعل من العلاقة جيدة، مؤكدة أنها تدعو للمساكنة فقط وليست لممارسة الجنس.

منى هلا

طالما أن العلاقة في العلن فقد استوفت شرط الإشهار، هذا ما تراه الفنانة الشابة منى هلا، مشيرة إلى أن علاقتها بصديقها شرعية لأنها لا تخفيها عن أحد.
وقالت “هلا” في مداخلة هاتفية بقناة “دويتشه فيلة” الألمانية: إن الزواج في أي دين أساسه الإشهار وطالما لا إخفاء في العلاقة فليس شرط أن يكون هذا زواجا، فالكثيرون يتزوجون من أجل المصلحة فقط.

إيناس الدغيدي

على نفس النهج ثارت المخرجة إيناس الدغيدي التي قالت في أكثر من تصريح: إن العلاقة العاطفية أهم بكثير من علاقة الزواج، داعية إلى أن يكون هناك حرية للشباب فيما يتعلق بالجنس، مؤكدة أن العيش في بيت واحد هو أمر جيد.

الإنجاب دون زواج

الفنانة إليسا كان لها تصريح هي الأخرى في هذا الأمر بعد أن أكدت أنها لا تمانع في الإنجاب بدون زواج بشرط أن يعترف الأب بالابن، داعية أن يكون هناك تغيير قوانين الزواج المدني التي تعوق ذلك.

عمرو سلامة

الحرية الجنسية حل للتحرش، هكذا عبر المخرج السينمائي عمرو سلامة عن رأيه، مشيرًا إلى أن حل قضية التحرش لن تكون من خلال القوانين أو التعليم أو أي شيء آخر في ظل وجود أزمات اقتصادية تجعل من عملية الزواج أمرًا صعبًا.
ودعا من خلال تصريحات صحفية إلى الحرية الجنسية، لافتًا إلى إنه أقل الشيرين.